امتلاك العقارية
03-07-2016

سجلت مبيعات العقار في تركيا خلال شهر أيار/ مايو 2016 ارتفاعاً بنسبة 6.4% مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي، حيث بلغ عدد العقارات المباعة 114800 وحدة سكنية، وفيما يخص الموضوع أبدى الممثلون عن القطاع العقاري آراءهم حول القطاع وقدموا تقييمهم للأسواق العقارية.

فقد أفاد السيد تامر أوزيورد (Tamer Özyurt) رئيس مجموعة شركات اوزيورد (Özyurt Şirketler Grubu) أن مبيعات العقارات في عموم تركيا تستمر بالارتفاع، وأعرب عن اعتقاده باستمرار ارتفاع مبيعات العقارات، لاسيّما بعد التصريحات المتتالية للبنك المركزي عن تخفيض سعر الفائدة.

ومن جانبه أفاد السيد عبد الله بايرام رئيس مجلس إدارة دنك يابي (Deng Yapı) أن قرار البنك المركزي بتخفيض سعر الفائدة ساهم في زيادة مبيعات الوحدات السكنية، وأن هذه الزيادة ستستمر خلال الفترات المقبلة، ومن المنتظر أن تساهم هذه الزيادة في مبيعات العقارات في نمو وتطوير القطاع العقاري بشكل أكبر.

كما أفاد السيد بولند دوندار (Bülent Dündar) رئيس مجلس إدارة شركة 216 يابي (216 Yapı)، أن انخفاض سعر الفائدة، إضافة إلى التخفيضات التي تمت في بعض المشاريع، قد زاد من مبيعات العقارات في تركيا في الشهر المذكور، لاسيّما وأنه كان هنالك الكثير من المستثمرين يرغبون بالشراء لكنهم كانوا ينتظرون قرار البنك المركزي حول تخفيض الفوائد، ومن المنتظر أن تستمر المبيعات بالارتفاع خلال الأشهر المقبلة.

كما أفاد السيد حكمت ألما(Hikmet Alma) رئيس شركة ألمالار (Almalar) أن نسبة مبيعات العقارات التي انخفضت في شهر نيسان/أبريل الماضي عادت لترتفع من جديد في أيار/مايو، وأن مبيعات العقارات ستستمر بالارتفاع خلال الفترة المقبلة، كما تطرق ألما إلى تراجع مشتريات المستثمرين الأجانب مقارنة مع الشهر نفسه من العام الماضي قائلاً: "إن المستثمرين الأجانب يمتلكون رغبة عالية بشراء العقارات إلا أنهم ينتظرون إجراءات الحكومة حول منح الإقامة والجنسية التركية للمستثمرين الأجانب، لهذا يمكن القول أنّ اهتمام المستثمرين الأجانب بالقطاع العقاري التركي مستمر بشكل كبير على الرغم من الركود الذي شهده شهر أيار/مايو في مبيعات العقار للمستثمرين الأجانب".