امتلاك العقارية
28-05-2016

في تحليل للقطاع العقاري التركي قامت به إيفا (Eva) للتقييم العقاري بالتعاون مع أبوس (Epos) للعقار استناداً إلى معطيات سوق العقارات في تركيا، أظهر التحليل أن أسعار العقارات في تركيا كانت متقاربة بشكل كبير في الربع الأول من السنوات الثلاث الأخيرة، حيث تطرق التحليل أيضاً إلى اهتمامات المستثمرين الأجانب بالقطاع العقاري التركي، وقد أظهر التحليل أن مجموع الاستثمارات التي قام بها المستثمرون الأجانب في القطاع العقاري التركي خلال أشهر كانون الأول وشباط وأذار من حيث المساحة (مجموع مساحة العقارات المستثمرة) كانت بنفس مستوى الاستثمارات الأجنبية في الفترة نفسها من العام السابق، أما فيما يخص عدد ما تملكه المستثمرون الأجانب للوحدات السكنية خلال الفترتين المذكورتين فقد شهدت ارتفاعاً بنسبة 11% في هذا العام مقارنة مع العام السابق، وهذه الأرقام تظهر لنا بأن المستثمرين الأجانب أخذوا يتوجهون هذا العام إلى الاستثمار في العقارات الأصغر مساحةً مقارنة مع العام الماضي.

أما فيما يخص المدن التي تشهد اهتماماً من قبل المستثمرين الأجانب فقد كانت في العام السابق إسطنبول، أنطاليا، بورصة، يلوا، سكاريا، مولا، مرسين، أزميت، أيدن، بولو، طرابزون، أما المدن الأكثر ترجيحاً من قبل المستثمرين الأجانب في هذا العام فهي إسطنبول، بورصة، يولوا، أنطاليا، مولا، سكاريا، طرابزون، أزميت، أيدن، يلاحظ من خلال مقارنة الفترتين أن مدينة مرسين وبولو قد خرجتا من قائمة المدن المرجحة من قبل المستثمرين الأجانب.

كذلك قدم التحليل توقعاته فيما يخص مستقبل القطاع العقاري لعام 2016، مبيناً أن سوق العقارات سيبقى حيوياً ونشطاً في المناطق التي تشهد إقامة مشاريع عملاقة كجسر إسطنبول الثالث ومطار إسطنبول الثالث ونفق أوراسيا وغيرها من المشاريع الكبرى المقامة في المدن الأخرى، كما تطرق التحليل إلى انخفاض سعر الليرة التركية أمام الدولار، مؤكداً أن هذا سيساهم في استمرار زيادة الاستثمارات الأجنبية نتيجة انخفاض سعر الليرة.