امتلاك العقارية
10-09-2016

افتُتِح في دبي معرض سيتي سكيب الدولي للعقار بمشاركة 272 شركة عقارية عالمية، من ضمنها 26 شركة عقارية تركية، لتكون المشاركة الأولى من نوعها للشركات العقارية التركية في المعارض الدولية المنظّمة خارج تركيا، بعد محاولة الانقلاب العسكري الفاشل، التي تعرضت لها البلاد في 15 تموز/يوليو الماضي.

 أفاد الممثلون عن الشركات العقارية التركية المشترِكة في المعرض، أنّهم يلقون إقبالاً وترحيباً كبيراً من قبل المستثمرين الخليجين، مما يظهر مدى ثقة المستثمرين الأجانب بالقطاع العقاري التركي.

 وقال السيد "علي آغا أوغلو" رئيس مجموعة "آغا أوغلو العقارية"، " إنَّ المستثمرين الخليجيين ينظرون إلى تركيا على أنّها قلعة الشرق الأوسط، حتى أنّهم كانوا فرحين بفشل الانقلاب العسكري أكثر مما فرحنا نحن، ويرون أنّه في حال نجاح الانقلاب ، لكان تأثيره في الشرق الأوسط كالدومينو".

أمّا السيد "أوزجان تاحنجي أوغلو" رئيس مجلس إدارة" تاحنجي أوغلو"، فقد ذكر بأنَّ الهدف الأول من المشاركة في المعرض تعزيز الثقة لدى المستثمرين الأجانب بالاقتصاد التركي، مضيفاً، "وجدنا المستثمرون الخليجيون يعرفون قوة الاقتصاد التركي ويثقون بها، وأنَّ تصور المستثمرين الخليجيين بخصوص تركيا والاقتصاد التركي إيجابي، بعكس التصور المغلوط الموجود في الغرب".

ومن جانبه أفاد السيد "أردم أوزان" القنصل التركي العام في دبي، "بأنّه أثناء أحداث الانقلاب الفاشل، كان هنالك قلق لدى بعض المستثمرين الخليجين، لكن بعد قيام الحكومة باتخاذ الإجراءات اللازمة، تلاشى هذا القلق وعادت الثقة بالسوق العقارية التركية، والدليل  قيام شركة الأبراج الخليجية باستثمار 500 مليون دولار في القطاع العقاري التركي".