امتلاك العقارية
28-05-2016

أفادت المديرة التنفيذية أويا زينكال دورال (Oya Zingal Dural) لشركة المرابحات العقارية (Mresco) التي تتخذ من الكويت مركزاً لها، وتقوم بنشاطاتها الاستثمارية في العديد من بلدان الشرق الأوسط مثل الكويت والسعودية والبحرين والإمارات وتركيا والبوسنة ومصر، أن قيام الحكومة بأجراء تسهيلات في منح المستثمرين الأجانب إقامات طويلة الأمد سيساهم بشكل كبير في رفع مبيعات قطاع العقارات الذي بلغت وارداته في العام الماضي حوالي 5 مليار دولار إلى أكثر من 10 مليار دولار، حيث أفادت بأن المستثمرين الخليجيين الذين كانوا يأتون قبل عامين من أجل شراء العقار، أصبحوا اليوم يأتون من أجل إقامة المشاريع العقارية، فهم اليوم يريدون أن يكونوا شركاء في المشاريع العقارية.

كما أفادت السيدة أويا أن شركة (Mresco) التي دخلت سوق العقارات في تركيا عام 2008، أخذت اليوم تمارس نشاطاتها في القطاعات الأخرى أيضاً، حيث دخلت قطاع الأغذية هذا العام، كما أن البحث والتقصي مستمر في الزراعة والمعادن والطاقة والصناعات البحرية.

 كما تطرقت السيدة أويا إلى توجه المستثمرين الخليجيين إلى تركيا مفيدةً أن المستثمرين الخليجيين أخذوا يتوجهون إلى الأسواق التركية مع بداية الربيع العربي، وأن هذا التوجه والاهتمام ازداد بشكل كبير مع انخفاض أسعار النفط، وأضافت أنه مما أثر أيضا على زيادة الاستثمارات الخليجية هو قربنا من أوروبا، كما أن الاستثمار في القطاع العقاري هو استثمار حلال مقارنة مع عدة قطاعات أخرى.

وأضافت قائلاً: "إن المناخ المعتدل الذي تتمتع بها مدينة طرابزون زاد من رغبة المستثمرين الخليجيين بالاستثمار في طرابزون خلال السنوات الأخيرة، حيث أخذوا يرجحون مدينة طرابزون ليس فقط في السياحة فحسب وإنما من أجل السكن أيضاً، فقد ازدادت الاستثمارات السعودية في المدينة بشكل كبير، حتى إن شركات الخطوط الجوية بدأت بتنظيم رحلات جوية مباشرة من مدينة جدة إلى مدينة طرابزون بعد الطلبات المتزايدة، كما أن هنالك توجه كبير من قبل العرب إلى الاستثمار في أنطاليا أيضاً، اليوم نحن في أنطاليا في طور السياحية، تماماً كما كان عليه الحال في إسطنبول قبل عشر سنوات، ومع الزمن ستزداد الاستثمارات العربية في مدينة أنطاليا أيضاً حيث سنراهم يأتون ليس من أجل السياحة فقط وإنما من أجل الاستثمار أيضا".