امتلاك العقارية
19-04-2017

تشير أحدث الدراسات في القطاع العقاري أنَّ سوق تأجير الشقق يعيش حالة مستقرة هذه الأشهر وهناك تدني في الأسعار لصالح المستأجر، ومن المتوقع أن ترتفع الأسعار اعتباراً من شهر تموز القادم كون أنَّ موسم التأجير يبدأ هذه الفترة من كل سنة.

ويمكن الملاحظة بناءاً على تدقيق التطورات الاخيرة في سوق العقارات أنَّ هناك مَيل حول هبوط بَدَلات الإيجارات في هذه الفترة بشكل عام، ولذلك يُنصح الراغبين بالاستثمار عن طريق التأجير عدم تفويت هذه الفرصة الهامة، حيث شهدت الايجارات زيادة معقولة في هذا العام مقارنة مع السنوات الماضية وصلت الى نسبة 6,89%، ويمكن التأكُّد من هذه النسبة لصالح المستثمر في حال قمنا بمقارنة معدل التضخم الاقتصادي الذي تجاوز العشرة بالمئة.

وإذا أخذنا اسطنبول على سبيل المثال نرى أنَّ الايجارات في بعض المناطق انخفضت بنسب تصل إلى 30%، ويعزو الخبراء السبب في ذلك لزيادة العرض الناتج عن الزيادة الكبيرة في عدد الشقق بسبب التحول العمراني الذي نتج عن عدد أكبر من الشقق، بالإضافة الى بناء العديد من المشاريع الجديدة.

كما ويشكل زيادة عدد الشقق المعروضة للإيجار عاملاً هاماً أيضاً في انخفاض بَدَلات التأجير، حيث يفضِّل العامة استئجار الشقق بدلاً من شراءها بسبب الأسعار العالية للشقق، كما ويفضِّل أصحاب الشقق أيضاً تأجير الشقق بدلاً من بيعها كون أنَّ هذه العملية مربحة بشكل أكبر.