امتلاك العقارية
27-09-2016

تستمر أعمال صناعة المقاتلة التركية المحليّة TF-X ، حيث تم الانتهاء من أعمال وضع التصاميم النظرية للمقاتلة التي ستكون أولى المقاتلات التركية محليّة الصنع، حيث تعتزم الجهات المعنيّة البدء بعمليات الطيران التجريبية في عام 2023، كما سيتم تجهيز المقاتلة المذكورة بأنظمة صاروخيّة ذكية محلية الصنع أيضاً، لتصبح TF-X محلية الصنع بشكل كامل.

تقنية جديدة ضمن منظومة المقاتلات

مؤسسة "روكيت سان" التي تتولى مَهمّة صناعة المقاتلة المذكورة، أكّدت بأنّ أعمالها مستمرة من جهة أخرى لصناعة النظام الصاروخي الذكي، الذي سيتم الانتهاء من صناعته بالتزامن مع انتهاء صناعة المقاتلة TF-X، حيث سيتم تجهيزها بهذا النظام الصاروخي جو- جو، الذي يعد من أهم أنظمة الدفاع في المقاتلات.

وحسب صحيفة "أكشام" المحليّة فقد تم الانتهاء من وضع التصاميم النظريّة بنجاح، ويُخطّط أن يتم البدء بالطيران التجريبي الأولي بحلول عام 2023، لتصبح المقاتلة في خدمة الجيش التركي قبل حلول عام 2030 في أبعد تقدير.

وأكّدت الصحيفة أنه سيتم استبدال TF-X بمقاتلة F16 الأمريكية مع البدء باستخدامها، مشيرةً بأنها ستعتمد على إمكانيات محليّة بالكامل ابتداءً من نظامها الالكتروني ومحركاتها، انتهاءً بنظامها الدفاعي.

وذكرت "أكشام" بأنَّ مؤسسة "روكيت سان" التي تتولى عملية صناعة المقاتلة ستعمل كذلك على مَهمّة صناعة النظام الصاروخي لهذه المقاتلة، إضافةً لكونها تقوم اليوم بصناعة العديد من الأنظمة الصاروخية المحليّة لتجهيز الطائرات المسيّرة، مثل Mam-L، Cirit، UMTAŞ، UMTAŞ-L، SAKARYA، KASRGA وغيرها.