امتلاك العقارية
17-10-2016

أعلن رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، أن بلاده ستستضيف أكبر المستثمرين الدوليين، في اجتماع سيعقد في 27 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، من أجل إزالة شكوكهم وترددهم بشأن الاستثمار في تركيا.

وأضاف يلدريم في تصريحات للصحفيين المختصين بالشأن الاقتصادي، أنَّ الاجتماع سيحضره رؤساء مجالس إدارة أكبر الشركات الاستثمارية في العالم، من أجل توضيح الأرضية الصالحة للاستثمار في تركيا.

وأكد أنَّ تركيا يجب أن تكون مستعدة لاستقبال المستثمرين، خاصة بعد أن شهد المستثمرون وقطاع التمويل الدولي أمثلة سيئة في إشارة إلى قانون "العدالة ضد رعاة الإرهاب الأمريكي"، المعروف اختصارًا بـ "جاستا"، والذي يسمح لعائلات ضحايا 11 سبتمبر/ أيلول، بمقاضاة السعودية.

يلدريم يحدّد اهتمامات المستثمرين الخليجيين

وقال رئيس الوزراء التركي: "المستثمرون الخليجيون يرغبون باستثمار طويل الأمد في تركيا، بقطاعات الاتصالات والمرافئ، والصناعات البتروكيماوية، والتعدين، إلى جانب ذلك ثمة من يرغب بفتح بنوك مشتركة.

وأشار يلدريم إلى أنَّ كافة المؤشرات تبين أنَّ الاقتصاد التركي سيشهد تحسنا في الربع الأخير من هذا العام.

وحول النظام الرئاسي وانعكاساته على الاقتصاد والاستثمار في تركيا، أوضح يلدريم أنَّ النظام الرئاسي يعد أكبر إصلاح في تركيا؛ لأنه "يحقق استقرار دائم وراسخ في تركيا".